نصائح و معلومات صحية

اعراض التهاب الاذن الوسطى

اسراء حسين

تم كتابة هذا المقال بواسطة اسراء حسين و تمت مراجعته بواسطة فريق صحتك تهمنا الطبي.

اعراض التهاب الاذن الوسطى ما هي؟ وما هى أسباب الإصابة بالتهاب الأذن الوسطى؟ تُعد التهابات الأذن الوسطى واحدة من اكثر الامراض التي تؤرق العديد من الأشخاص وتُسبب لهم ألمًا شديدة في كافة أنحاء الرأس وتجعلهم غير قادرن على ممارسة أعمالهم أو حياتهم بشكل طبيعي، مما يُسبب توقف في عجلة الحياة لدى الشخص المريض.

اعراض التهاب الاذن الوسطى

اعراض التهاب الاذن الوسطى

تتعدد اعراض التهاب الاذن الوسطى والتي يجب على المريض الاطلاع عليها، حتى يقوم بسرعة زيارة الطبيب، وهى:

  • طنين في الأذن.
  • صداع في جهة الرأس الخلفية حتى منتصفها.
  • الرغبة في الحكة من جهة الأذن المُصابة.
  • ارتفاع درجة الحرارة في بعض الحالات.
  • خروج مادة من الأذن تشبه الشمع والذي يكون ناتج عن تجمع السوائل داخل الأذن ويُسبب الشعور بألم ويُمكن أن يُسبب التهابات أيضًا.
  • استمرار ألم الأذن وعدم انخفاضه حتى بالمسكنات.
  • يصل حد الأعراض إلى التقيؤ والإسهال.
  • ألم في الحلق والأنف لأن كلاهما متصلين ببعضهما البعض.
  • التهيج واحمرار في منطقة الأذن والوجه.
  • نادرًا ما يحدث اختلال توازن لدى المريض يُمكن أن يصل إلى الأغماء.
  • البكاء الشديد وعدم القدرة على الخلود إلى النوم وعدم الرغبة في تناول الطعام وكل ذلك من اعراض التهاب الاذن الوسطى لدى الأطفال.

أسباب الإصابة بالتهاب الأذن الوسطى

بعدما تعرفنا على اعراض التهاب الاذن الوسطى، لا بد من إدراك السبب الذي يؤدي إلى الإصابة بالتهابات الأذن الوسطى، وحدد بعض الأطباء الأسباب على النحو الآتي:

إقرأ أيضا:ضعف شهية الاطفال – الأسباب والتشخيص والعلاج
  • التهاب في الأنف والتي يُمكن أن تُسبب التهاب الحلق وبالتبعية التهاب في الأذن أيضًا.
  • الفيروس أو العدوى الفيروسية التي يُمكن أن تكون أحد الأسباب المُسببة لالتهابات الأذن الوسطى.
  • العدوى البكتيرية التي تُعتبر أخف من العدوى الفيروسية المُسببة لالتهابات الأذن الوسطى.
  • نزلات البرد واحدة من أشهر الأسباب المؤدية للإصابة بالتهابات الأذن الوسطى.
  • التهابات الجيوب الأنفية أيضًا يجب وضعها في عين الاعتبار أنها واحدة من المُسببات لالتهابات الأذن الوسطى.
  • التدخين يسبب العديد من الأمراض الرئوية، وأن المًدخنون أكثر الأشخاص والفئات عُرضة للإصابة بالتهابات الأذن الوسطى.

كيفية تشخيص التهاب الأذن الوسطى

بعد أن يشعر المريض بكافة اعراض التهاب الاذن الوسطى سالفة الذكر، لا بد من زيارة الطبيب على الفور خاصة في حدة الأعراض والذي يقوم بتشخيصه  بالخطوات التالية:

  • يتم الحصول على بعض المعلومات من قبل المريض التي تخص التاريخ المرضي له خاصة في حالة الإصابة بالتهابات الأذن الوسطي فيما سبق.
  • يتم وضع المنظار في الأذن وذلك للكشف عن حالة الأذن وإلى أي مدى وصلت حدة الالتهابات وهل انتقلت إلى الأذن الداخلية أم لا.
  • استكشاف الأذن وهل هناك تورم أو احمرار أو صديد في الأذن وذلك لتحديد الإجراءات الطبية اللازمة للحالة.
  • يخضع الطبيب المريض لبعض الاختبارات والفحوصات التي تؤكد سلامة وصحة الأذن وعدم تعرضها إلى مشكلات في السمع وتُسمى “قياس فحص الطبل”.

أنواع التهابات الأذن الوسطي

بعد التعرف على اعراض التهاب الاذن الوسطى، لالتهابات الأذن الوسطى العديد من الأنواع والتي يجب معرفتها حتى يتم تحديد في أي مرحلة يقع حالة المريض، وهم:

إقرأ أيضا:اينرزاد كبسول Enerzad الشرح والفوائد والاستخدامات لمكمل انرزاد

أولًا: التهابات الأذن الوسطى الحادة

تُعتبر واحدة من أشد أنواع الالتهابات والتي ينتج عنها خروج سائل من قبل الأذن، ينتج عنها تورم والتهابات شديدة داخل الأذن وتراكم السوائل في الداخل مما يُسبب صعوبة في السمع وارتفاع درجة حرارة المريض والشعور بألم غير محتمل من جهة الأذن المُصابة.

ثانيًا: التهاب الأذن المزمن

من أنواع الالتهابات المستمرة والمتكررة على المدى البعيد والتي تحدث كل فترة من الزمن سواء عدة شهور أو سنين، ولكنها لا يشعر المريض بألم سوى بخروج سائل من الأذن، إلا أن النتائج المترتبة عليها تُعتبر شديدة لأنها يُمكن أن تصل إلى حد فقدان السمع أو حدوث ثقب في طبلة الأذن.

ثالثًا: التهاب الأذن الوسطى الإفرازي

يُمكننا القول أنه أحد توابع التهاب الأذن الوسطى الحاد، حيث أنه يُمكننا القول أنه أحد نواتجه إلا أنه أقل حدة منه، لأنه لا يُصاحبه ألمًا أو أعراض سوى تراكم السوائل داخل الأذن ولكن النتائج المُترتبة على ذلك النوع تُعد قوية للغاية.

يُمكن أن تصل إلى حد فقدان السمع ولكن خفيف ومؤقت والعودة للإصابة بالتهابات الأذن الوسطى مرة أخرى ولكن على فترات متغيرة.

رابعًا: التهاب الأذن الوسطى القيحي المزمن

يُعد من الالتهابات المزمنة التي لا تتعالج بالأدوية أو العلاجات الموصوفة من قبل الطبيب، بل أنها تستمر مع المريض حتى تحدث له ثقبًا في الأذن مع مرور الوقت، وتؤدي إلى فقدان السمع بشكل تدريجي للوصول إلى عدم السمع بالأذن مرة ثانية على الاطلاق.

إقرأ أيضا:خمول الغدة الدرقية

مضاعفات التهابات الأذن الوسطى

في حالة تعرض المريض لالتهابات الأذن الوسطى وأهمل في علاجها يُمكن أن يتعرض إلى المضاعفات التالية:

  • يُمكن أن ينتشر العدوى في كافة أنحاء العظم المُحيط بالأذن مما يُسبب تفاقم المشكلة لدى المريض.
  • زيادة الالتهابات في الأذن وزيادة حجم السائل الخارج من الأذن والذي يتواجد أيضُا حول الدماغ والحبل الشوكي.
  • يُمكن أن تزيد حدة التهابات الأذن إلى فقدان السمع الدائم.
  • تمزق طبل الأذن خاصة إذا كان التهابات الأذن الوسطى من النوع المزمن القيحي أو المزمن الذي يُصاب به المريض على فترات متقطعة.

أدوية علاج التهابات الأذن الوسطى

بعد أن قام الطبيب بتحديد حالة المرضية ونوع الالتهابات التي يُعاني منها، ينصح الطبيب بتناول بعض أدوية المضادات الحيوية لتسريع مدة التعافي منها، ومن تلك الأدوية:

  • بنسيللين جي.
  • أموكسيسيللين.
  • سيفديتير.
  • أموكسيسيللين وكلاغولانيك أسيد.
  • أزيتروميسين.
  • بنزيل بنيسيللين.
  • فينوكسي ميثيل بنسيللين.
  • سيبروفلوكساسيم ديكساميثازون.
  • سلفيسوكسازول إريثروميسين.
  • كلاريثروميسين.
  • سيفاكلور.
  • كبريتات البوليميكسين ب.
  • كلورامفينيكول أذني.
  • فينوكسي ميثيل بنسيللين.
  • أزيثروميسين.

توصلنا لنهاية مقالنا وتعرفنا على اعراض التهاب الاذن الوسطى، حيث تُعد التهابات الأذن الوسطى واحدة من أشد أنواع العدوى التي يُمكن أن يُصاب بها الإنسان خاصة أنه في حالة إهمالها أو عدم الاهتمام بعلاجها الحرص على عدم التعرض إلى الأسباب المُسببة لها، يُمكن أن تُسبب فقدان للسمع على المدى الطويل سواء مؤقت أو بشكل دائم.

الأسئلة الشائعة حول اعراض التهاب الاذن الوسطى

هل يسبب التهاب الاذن الوسطى صداع ودوخة؟

نعم، خاصة الصداع النصفي الدهليزي والدوار وعدم القدرة على الحركة بشكل منتظم.

كم من الوقت يحتاج التهاب الاذن للشفاء؟

من أسبوع إلى اسبوعين تبعًا لحدة الالتهاب المُصاب بها المريض وقدرته على تلقي العلاج.

متى يكون التهاب الاذن خطير؟

في حالة خروج سائل من الأذن والشعور بالم شديد في الأذن غير محتمل والتعرض إلى مشكلات في السمع بشكل مستمر.

هل التهاب الأذن يسبب ضغط في الرأس؟

نعم، ولكن يُمكن أن يكون هناك بعض الأسباب الأخرة المُسببة للشعور بالضغط في الرأس، لذا يجب القيام بعمل بعض الفحوصات والتحاليل للتأكد من السبب الرئيسي له.

هل التهاب الاذن يسبب الم في الرقبة؟

نعم، يُشدد التهاب الأذن الوسطى امتداد والشعور بتشنج في عضلات الرقبة وعدم قدرة المريض على حركتها في بعض الاتجاهات، وذلك يكون له علاقة بكفائة الأوعية الدموية وعلاقتها بالأذن الوسطى.

هل التهاب الاذن يؤثر على المعدة؟

نعم، يُمكن أن يُسبب التهابات الأذن الوسطى وتراكم السائل بداخلها إلى الشعور بألم في المعدة وعدم القدرة على تناول الطعام والحاجة إلى التقيؤ.

هل ارتجاع المريء يسبب ألم في الأذن؟

نعم، ألمًا بسيطًا ولكن ل يصل إلى حد التهاب الأذن الوسطى.

هل تؤثر التهابات الأذن الوسطى على الرؤية؟

نعم، لأنه في تُشدد تشوش الرؤية وعدم وضوحها لذا لا يُنصح لقائدي السيارة القيادة أثناء الإصابة بالتهابات الأذن الوسطى.

كيف اعرف اذا كانت طبلة الاذن مثقوبة؟

عند الشعور بألم شديد في الأذن، طنين في الاذن، الشعور بالدوار، فقدان السمع بعض الشئ، التقيؤ والغثيان وإفرازات في الأذن تشبه المخاط.

هل الاذن تنظف نفسها من الشمع؟

نعم، وذلك عند قيام الشخص بالمضغ بشكل قوي فإن عضلات الفك تحرك الشعيرات الدموية وتقوم بضخ الدم إلى الاذن وتقوم بتنظيفيها من كافة الشمع الزائد بها.

هل تراكم الشمع في الاذن يسبب طنين؟

نعم، ويُمكن أن تُسبب طنين في الاذن والشعور بألم بها، لذا يجب زيارة الطبيب والعمل على تنظيفها وإزالة الشمع الزائد بها والكشف والاطمئنان عليها.

المصادر

موقع: nhsinform.scot

موقع: healthline

عن الكاتب

صيدلانية محترفة فى كتابة المحتوى الطبي ، اعشق كتابة المحتوى وفقا لاحدث الدراسات العلمية . مقالاتي دائما ما تبدوا واضحة للمستخدم البسيط بدون تعقيد .

السابق
يحدث مرض الانيميا بسبب
التالي
افضل كريم بعد الليزر

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.