الرئيسية برامج التدريب الاحماء والتهدئة واهميتهم التسخين قبل التمرين والتبريد بعد التمرين

الاحماء والتهدئة واهميتهم التسخين قبل التمرين والتبريد بعد التمرين

بواسطة صحتك تهمنا
0 تعليق

الاحماء والتهدئة من اهم المبادىء فى تصميم اى برنانج تدريبى فيجب ان تحتوى اى وحدة تدريبية على وقت مخصص للاحماء والتسخين لتتهيئة الجسم والعضلات للدخول فى التمرين وابضا وقت مخصص للتبريد والتهدئة .

التسخين قبل التمرين والتبريد بعد التمرين معظم اللاعبين يهتمون بالتسخين والاحماء قبل التمرين ولكن المعظم لا يعطى اهتماما للتهدئة والتبريد بعد التمرين تعالوا سويا نتعرف على اهميتهم .

ملاحظة مهمة لاى برنامج تدريبى بجانب مبدأ الاحماء والتهدئة

يجب ان يتميز اى برنامج تدريبى بالتونع حتى لا يتعرض المتدرب للملل او الضيق وكراهية التمرين مما يؤثر بالسلب على نتائجة على سبيل المثال يجب ان تاخذ بعين الاعتبار التمرين المحبب للمتدرب وتضع قبلة تمرين صعب فحين ينهى التمرين الصعب يذهب لتمرينه المحبب وهكذا لابد ان يتسم البرنامج التدريبى بالتنوع والذكاء مع الالتزام بفترات الراحة المحددة .

ما هما الاحماء والتهدئة او ( التسخين والتبريد )

الاحماء والتهدئة

اولا الاحماء :

الاحماء يكون قبل التمرين ويجب ان يكون احماء عام واحماء خاص بعنى ان يبدأ المتدرب بتمارين الاحماء للجسم بالكامل لمدة 5 الى 7 دقائق ومن ثم يتبعها 5 الى 7 دقائق اخرى احماء للعضلات التى سيقوم بتمرينها مع التركيز على المجموعة العضلية التى سيقوم بتمرينها اولا .

اهمية الاحماء :

  • تنشيط الدورة الدموية .
  • تحسين التوافق العضلى العقلى بين اجهزة الجسم .
  • رفع درجة حرارة العضلات وزيادة قدرتها .
  • كل ذلك يقلل من نسب حدوث الاصابات .

 التهدئة :

تساعد التهدئة على ارخاء وتهدئة العضلات بعد المجهود الشاق الذى قامت به مع تقليل فرص الاصابة وتحسين معدل الاستشفاء العضلى وتعد مرحلة التهدئة جزءا هاما لا يتجزأ من التمرين وهي تتمثل بإنهاء التمرين بالتدريج من الصعب إلى السهل حيث تتضمن تمرينات تهدئة تدريجية عكس ما بدأنا به التمرين وهذا يفيد بالآتي:

ـ يسهل عودة القلب والدورة الدموية إلى الحالة الطبيعية

ـ تقلل نسبة حدوث الدوار والإغماء بعد التمرين الذي يسببه تجمع الدم الوريدي في الأطراف

ـ تساعد على الاسترخاء البدني والنفسي

ـ تعزز إزالة حمض اللاكتيك مما يقلل ألم العضلات بعد التمرين

يمكن أن تتضمن هذه المرحلة المشي الخفيف مع حركات تساعد على التنفس العميق وبعض الإطالات الثابته التي تحقق أيضا فائدة كبيرة لأن العضلات ساخنة ومهيأة للتمدد.

*مدة ممارسة تمارين التهدئة من 5 إلى 10 دقائق .

اقرأ ايضا : مبدأ الزيادة الدورية للاحمال Progressive Overloading الشرح والفوائد

 

0

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد