الأمراض وعلاجها

دليلك الشمل لفهم انزيمات الكبد وأسباب ارتفاعها

اسراء حسين

تم كتابة هذا المقال بواسطة اسراء حسين و تمت مراجعته بواسطة فريق صحتك تهمنا الطبي.

انزيمات الكبد واحدة من الانزيمات المخمة التي يقوم الكبد بإفرازها وتُسرع من التفاعلات الكيميائية التي تُساهم في في الحفاظ على صحة الكبد وعدم تعرضه إلى التليف أو الإصابة ببعض المراض الشائع انتشارها في الكبد.

انزيمات الكبد

دليلك الشمل لفهم انزيمات الكبد وأسباب ارتفاعها

في بعض الحالات يُمكن أن يتعرض الشخص إلى ارتفاع نسبة انزيمات الكبد، والتي يُسبب العديد من المُشكلات خاصة إذا زادت النسبة عن المٌعدل الطبيعي لها، ومن الانزيمات الأكثر شيوعًا والتي إذ زادت أثارت مشكلة صحية:

  • الفوسفاتيز القلوي.
  • الأندين ترانساميناز.
  • غاما غلوتاميل ببتيدار.
  • أسباتيت ترانساميناز.

أدوية ذات صلة:

أسباب ارتفاع انزيمات الكبد

هناك العديد من الأسباب التي يُمكن أن تكون سببًا في زيادة نسبة الإنزيمات في الكبد، ومنها:

  • الإكثار في تناول الأدوية المسكنة خاصة التي تحتوي على مادة الأسيتامينوفين.
  • تناول أدوية القلب والتي تُخفض نسبة الكوليسترول في الدم.
  • التهابات الكبد سواء كانت المتوسطة أو المزمنة.
  • المُصابون بالفشل الكلوي.
  • الإكثار من تناول الكحوليات.
  • مرض الكبد الدهني أو الغير الكحولي.
  • في حالة الإصابة بمرض التهاب الكبد المناعي والذي يكون ناتجًا عن اضطراب في المناعة الذاتية للمريض.
  • إذا كان المريض مُصاب بفيروس سي أو بعض الالتهابات الوبائية.
  • اضطراب في الغدة الدرقية.
  • كان المريض لدية متلازمة الأيض.
  • تناول المخدرات أو المواد المخدرة بشكل عام.
  • قلة كرات الدم البيضاء عن النسبة الطبيعية للشخص.
  • نقص نسبة مخزون الحديد في الدم عن النسبة الطبيعية له.
  • الاضطرابات الهضمية سواء في المعدة أو القولون.
  • المكملات العشبية والتي يُمكن أن تكون سبب في ارتفاع إنزيمات الكبد خاصة إذا كانت تحتوي على نسبة كبيرة من الحديد وفيتامين أ.
  • التغيرات الهرمونية واحدة من الأسباب التي يُمكن أن تُسبب رفع نسبة إنزيمات الكبد ولكن بشكل مؤقت لا خوف ولا ضرر منه.

علامات وأعراض ارتفاع إنزيم الكبد

يوجد بعض العلامات التي يُمكن الاستدلال من خلالها على إذا كان المريض مُصاب أو على وشك الإصابة بارتفاع انزيمات الكبد أم لا، وهى:

إقرأ أيضا:معدل نبضات القلب الطبيعي
  • الشعور بالإعياء الشديد وعدم القدرة على ممارسة الحياة بشكل طبيعي.
  • عدم الرغبة في تناول الطعام وضعف الشهية بوجه عام.
  • الضعف والشعور بالتعب وفقدان الطاقة.
  • لون البول الداكن والذي يختلف عن اللون الطبيعي سواء الشفاف أو الأصفر الفاتح.
  • الغثيان والاشمئزاز من بعض الروائح.
  • البراز داكن اللون.
  • إصفرار الجلد وبياض العينين والتي يُعد من العلامات المؤكدة على الإصابة بمرض أو التهابات في الكبد.
  • اضطرابات في المعدة والشعور ببعض الآلم في البطن.

أنواع فحص وظائف الكبد

في حالة التعرض إلى بعض العلامات التالية، يحرص الطبيب على إجراء بعض الفحوصات الطبيب للتأكد من حالة المريض وإن كان يعاني من ارتفاع انزيمات الكبد أم لا، وهى:

أولًا: فحص اجمالي البروتين

يُساعد ذلك الفحص الطبيب في قياس نسبة البروتين التي توجد في الكبد والتي يُستدل من خلالها على مدى صحة الكبد ومدى عمله بشكل صحي بالإضافة إلى أنه يُشير إلى أمرين عبر:

  • الألبومين: والذي يُعد من أهم البروتينات التي تُفرز من الكبد وتسهم في تحديد كفاءة عمل الكبد، وفي حالة انخفاضه عن المعدل الطبيعي يدل على أعتاب حدوث تلف في الكبد
  • فحص بروتين الجلوبيولين: يُساهم ذلك النوع من البروتينات في تقوية الجهاز المناعي للإنسان والعمل على مقاومة العدوى التي يُمكن أن تكون سببًا في خفض مستويات عمل الكبد والتعرض إلى التليف.

ثانيًا: فحص بروتين البروثرومبين

يُساهم ذلك البروتين في حماية الكبد من تخثر الدم والذي يُساهم في حماية الكبد من التعرض إلى التلف، بالأضافة إلى تحديد النسبة المُحددة لذلك البروتين الذي يكون في حالة انخفاضه يُسبب تليف في الكبد والتعرض إلى بعض المُشكلات الأخرى.

إقرأ أيضا:الدهون الثلاثية: الأعراض، الأسباب، العلاج

ثالثًا: فحص البيليروبين

يُعد بروتين البيليروبين واحدًا من البروتينات التي تُنتج خلال تحطم كرات الدم الحمراء والتي تُسبب العديد من المشكلات للكبد، وتُسبب في تغير لون البراز إلى اللون الداكن عن اللون الطبيعي له.

كما أن فحص البيليروبين يقيس كفاءة كرات الدم الحمراء في جسم الإنسان ومدى عملها بشكل صحيح ويُستدل من خلالها على إذا كان الشخص على مشارف الإصابة بتليف في الكبد أو لا خاصة إذا كان المريض مُصاب بفقر الدم.

مستويات انزيمات الكبد

يختلف مستوى انزيمات الكبد بين الشخص والآخر تبعًا لحالته الصحية ومدى حفاظه على عدم التعرض للأسباب المؤدية لارتفاع النسبة عن المُعدل الطبيعي لها، ألا وهى:

الإنزيم المعدل وحدة/ لتر
ناقلة أمين الألانين أقل من 25 للنساء و أقل من 35 للرجال
الأسبارتات أقل من 35
الفوسفاتيز القلوي يتراوح ذلك الإنزيم بين 20 – 140

كيفية علاج ارتفاع إنزيمات الكبد

عادة ما إذا تم تشخيص المريض على أنه مُصاب بارتفاع في إنزيمات الكبد، يجب التوقف عن كافة الأسباب المؤدية للإصابة بذلك المرض، بالإضافة إلى أن الطبيب يقوم بوصف بعض العلاجات المُضادة للفيروسات ومحاولة تقليل نسبة الإنزيم في الجسم.

إقرأ أيضا:الدهون الثلاثية: الأعراض، الأسباب، العلاج

الوقاية من ارتفاع إنزيم الكبد

يُطلع الطبيب المريض على بعض النصائح والإجراءات التي يجب اتباعها للتقليل من مخاطر الإصابة بمرض ارتفاع إنزيمات الكبد، وهى:

  • عدم الإكثار في تناول المسكنات أو أدوية القلب.
  • الحرص على ممارسة الرياضة بانتظام لتجديد الدورة الدموية في الجسم.
  • شرب كمية كافية من السوائل وذلك لتنظيف الكبد والكلى أيضًا.
  • الابتعاد عن تناول المخدرات أو المشروبات الكحولية.
  • اتباع حمية غذائية مُفيدة وتفادي تناول الأطعمة الغنية بالدهون الغير مُشبعة وذلك حتى لا يتم تراكمها على الكبد بشكل كبير.
  • عدم مشاركة الإبر أو الأدوات الشخصية الخاصة بالشخص إلى أشخاص آخرين وذلك حتى لا يتم تلوثها.
  • الحصول على لقاح الحماية من التهابات فيروس b أو c وذلك للوقاية من عدم التعرض إلى ارتفاع إنزيمات الكبد.
  • في حالة الإقدام على تناول المُكملات العُشبية لا بد من استشارة الطبيب أولًا حتى لا تُسبب بعض المُشكلات الصحية لدى الشخص.

يُساهم الكبد في حماية الجسم من العديد من الامراض، وفي حالة إصابته ببعض الأمراض تُشير إلى مُعاناة الشخص من وجود التهابات في خلايا الكبد والتي يُمكن أن تتفاقم إلى التليف الكبدي.

الأسئلة الشائعة حول انزيمات الكبد

هل يمكن الشفاء من ارتفاع انزيمات الكبد؟

نعم، ولكن يجب الحفاظ فيما بعد على التوازن الغذائي والحرص على عدم تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة دهون عالية.

ما هو الاكل الممنوع لمرضى انزيمات الكبد؟

الأطعمة المالحة، الغنية بالدهون أو المقليات، الأطعمة التي تحتوي على الدهون المشبعة واللحوم الحمراء.

هل شرب الماء يخفض انزيمات الكبد؟

نعم، يُعد الماء أحد أفضل السوائل التي يُمكن أن تقوم بدورها في خفض نسبة الإنزيمات في الكبد بالإضافة إلى السيطرة على حماية المريض من عدم التعرض إلى أي أمراض أخرى.

ما هي الاكلات التي ترفع انزيمات الكبد؟

الأملاح، الدهون والمقليات، المشروبات الغازية، السكر الأبيض، الأكلات السريعة، المكسرات والبروكلي.

ما هو المشروب المفيد للكبد؟

القهوة، التوت الأزرق، عصير البنجر، الشاي الأخضر والماء.

ما هي الفواكه التي تنظف الكبد؟

الجريب فروت، الأفوكادو، التوت البري، العنب والتين الشوكي.

هل الشاي يؤثر على الكبد؟

نعم، الشاي الأخضر يُعد أحد أفضل السوائل التي تقوم بتنظيم إنزيمات الكبد وذلك لأنه مُضاد بالأكسدة ويُقلل من ترسب الدهون في الكبد.

هل شرب اليانسون يقلل من دهون الكبد؟

نعم، يُساعد في علاج بعض امراض الكبد بالإضافة إلى أنه يُحسن عملية التمثيل الغذائي والتخلص من السموم الكامنة في الكبد.

هل مرض الكبد يسبب انتفاخ البطن؟

نعم، ولكن ذلك من الحالات النادر حدوثها ويُمكن أن يكون انتفاخ البطن ناتجًا عن أسبابًا أخرى ليست الكبد لذلك يجب استشارة الطبيب على الفور.

هل الزنجبيل يفيد الكبد؟

نعم، يقوم بتنظيف الكبد والتخلص من الدهون التي تتراكم به نظرًا لأنه يحتوي على عنصر الجينجيرول والذي يُعد من أفضل المواد المُضادة للالتهابات والتي تُساعد في هضم الطعام.

عن الكاتب

صيدلانية محترفة فى كتابة المحتوى الطبي ، اعشق كتابة المحتوى وفقا لاحدث الدراسات العلمية . مقالاتي دائما ما تبدوا واضحة للمستخدم البسيط بدون تعقيد .

السابق
الدهون الثلاثية: الأعراض، الأسباب، العلاج
التالي
تحسين الحياة الزوجية: كيف تصنع فرص السعادة برعاية الجسم والعقل؟

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.